ظننتها ستهتف

محمد قاسم

ظننت أن صوتها المنغوم يعزف في فضاء ذاتي
و خافقي في اختلاج ينظر الآتي
ورعشة روحي شوقا في سماواتي
الدنيا.. تفور بسُحبٍ من خيالاتي
لا زلت استشرف الماضي..!
أستشرف الآتي..!
لا زلت أهفو إلى أنغام ترن من هتافها
تنسل في عذوبة..
إلى مسامات سمعي الساهر..
في انتظار الناغم الآتي..؟!

 

المزيد من المقالات