الى الحاكم المستبد

الى الحاكم المستبد
تدنى اقتدارك
لم تقرأ الأحداث بعيون ماهرة
لم تفهم الأحداث
لم تتخيّل مسراتها
ولا نتائج افرازاتها
هامان يسكنك
يعشش كل خلاياك
أمامك ينفث روحه
وخلفك يصفر
على يمينك
وعلى يسارك
وفي كل اتجاه عيونك ترنو اليه
يسر في آذانك الغرور
يهمس فيها بألوان النفاق
يصوّرك الأأجمل
يصوّرك الأقوى
ويوحي اليك بالتفرد
في كل شيء
ينفخ في روحك التعالي
وحب الأنا
نرسيس أنت بلا نرجس
ويطرب قلبك المغرور لعزف الهوى
في نفسك الثكلى بوفاة العقال..
فتهوي في متاهات فرديتك
واحساسك بألوهية تخص النفوس الأثيمة
تصدق ذاتك
تصدق هوس الجنون في اوردتك وشرايينك
يحقنها هامانك الكثر في كل أوقات حياتك
كثرت حواجز عسكرك
زادت كلابك من شراستها
في كل ركن وزاويه
تندس فيها
تشتم خباياها
تقوى على بني وطنك
وتنهش لحمهم
تحاصر انفاسهم
مزهوّ أنت
بكذبك اليومي
تعزفها بنفاق حاشيتك
وتوهمك بتفردك في كل شيء
“لا اله إلا انت”
أخطاؤك الفرعونية
اوهامك المبثوثة في نفسك
وهامان لا يزال ينفخ في صدرك
روح الغرور
وتنتشي
وتزهو
لشعورك البراق ينسجه غرورك
وزهوك
تحت خيمة الغباء
بعد
ان تخليت عن بقية عقلك
……………………………….
ملاحظة:
هذه المادة وغيرها ، المنقولة الى الموقع تحتاج اعادة نظر للعلم.

المزيد من المقالات