التوهان في الحياة؟.!

التوهان في الحياة؟.!
ابن الجزيرة 03-17-2009

إنما الحياة فصول وأسرار
منذ قول الفيلسوف ” الدهشة أو باعث على الفلسفة”
يبدو ان الفهم البشري يحاول اقتحام الكون
ليعرف منظوماته ومكوناته..واهمها الإنسان..!
منذ وقف سقراط أمام معبد دلف في “آثينا”
يتأمل الشعار الذي يزيّن واجهته..
“اعرف نفسك بنفسك”
فيستوحي منه نداءه الذي رج الكون صداه”اعرف نفسك”
منذ قال علي بن أبي طالب
“وتحسب انك جِرم صغير……وفيك انطوى العالم الأكبر..
منذ..وقف الإنسان حائرا امام ذاته يحاول استكناه أسرارها…
وقفت انا مع الصف..أبحث عن ذاتي..
وفي محطات من عمري ظننت اني وجدتها
ولكني كل مرة أرتد الى البداية أستنطق ذاتي..
هل وجدت-ياذات- نفسك؟
فيحتار الجواب على شفتي يعبر عن حالها..لست أدري..!
يبدو ان فهم الانسان اعمق مما كنت اظن..!
وما السعي لكشف أسراره إلا سعي فحسب..
لا يتنفتح أمامه سوى ظلال كظلال كهف “أفلاطون”
وكأنما كانت المراة أكثر احتواء لأسرار الإنسان فيها..!
فهي تحمل الكثير من معاني الخصوبة..
فتنتش الكثير من الانفتاقات التي قد لا ادركها فيها..
وهي تحمل الكثير من معاني الحب..
فأتوه في دلالاتها..
وتشعباتها..
ومسارت النبض ..في عوالم لا ادرك كنهها..
وهي تومض بتجليات الجمال فيها..
فتخطف من عيني انبثاق نورها
تنثره في أنحاء لا يمكنني ضبط نوسانها
واكاد ارتد الى ذاتي ابدا ، أستنطقها..
ماذا؟
ألم تغوصي -بعد- في بعض بحور الحياة..وجريان دفقها..؟
ألم تكشفي -بعد- بعض أسرار الحياة في تجلياتها؟
ألم تحسني -بعد- يا ذات ان تعيشي الحياة كما هي..
في تجل جميل نابض يعبر عن حقيقة مكنونة فيها..
ولا زلت انتظر الجواب..!!!
“ليس في حياة الأفراد ولا في حياة الشعوب خطأ لا يمكن اصلاحه ، فالرجوع إلى الصواب يمحو جميع الأخطاء”
المهاتما غاندي
……………………………………………………………………………………………………………………………….
منشور في منتديات المعهد العربي للبحوث والدراسات الاستراتيجية
http://www.airssforum.net/forum/%D9%88%D8%A7%D8%AD%D9%80%D9%80%D9%80%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%80%D9%85%D9%80%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D9%80%D9%86-%D9%88-%D8%A7%D8%B1%D8%B4%D9%8A%D9%81-%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AF%D8%A8/%D8%A7%D9%82%D9%84%D8%A7%D9%85-%D8%A3%D8%AF%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D9%85%D9%8A%D8%B2%D8%A9-aa/%D8%A7%D8%A8%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A9/43205-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D9%87%D8%A7%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9%D8%9F

المزيد من المقالات